الثلاثاء، 24 يونيو 2014

استشارة بخصوص حمل سلاح بدون ترخيص في مصر.

استشارة بخصوص حمل سلاح بدون ترخيص في مصر
استشارة قانونية بخصوص قانونية حمل سلاح بدون ترخيص في مصر

الـــــــــرد :

أولاّ: يجب التفرقة بين سلاح الصوت و السلاح النارى الحى أو الحقيقى.
 فبالنسبة الى السلاح الصوت فهو أنواع متعددة, و تختلف حسب الغرض من استعمالها, و الشخص الذى يستعمله.
 فالأطفال يستعملون سلاح الصوت البسيط فى لعبهم.. و يستخدمه الأشخاص البالغين أيضاّ و لكن لأغراض مختلفة, كحماية النفس أو التدريب أو الاحتفالات, أو فى المناسبات الخاصة أو العامة.

و لكن ظهرت فى الآونة الأخيرة نوعية من أسلحة الصوت مقلدة بصورة متقنة لكى تشبه السلاح النارى الحقيقى, ولا يستطيع الشخص العادى التفرقة بينهم, و تستخدم ماسورة غير مششخنة و مغلقة, تصدر صوتاّ قوياّ, الا انهالا غير قاتلة حيث أنها لا تخرج مقذوفاّ, و كذلك يضاف اليها ماسورة الصواريخ و التى يتم استخدامها فى الأفراح و المناسبات.

أما عن السلاح النارى الحقيقى (الحى), فهو قاتل بطبيعته, حيث يتم استخدام ماسورة مششخنة و مفتوحة (سواء مسدس أم بندقية), و يخرج منها مقذوف أياّ كان نوع الطلقات المستخدمة أو عيارها.
 و لذلك نظم قانون الأسلحة و الذخائر رقم 394 لسنة 1954 ترخيص مثل هذه الأسلحة, و استخدامها و حيازتها و استيرادها, و ذلك نظراّ الى خطورتها.

ثانياّ: بالنسبة الى مدى تجريم حيازة أو حمل سلاح الصوت, فلم يحظر القانون حمل مثل هذه الأسلحة, لأنها غير قاتلة بطبيعتها, و لذلك لا تحتاج الى ترخيص, و لا يتعرض حاملها للمسائلة القانونية و فقاّ للقانون, الا اذا تم استخدامها لاتمام فعل أو واقعة يجرمها القانون, و مثال ذلك استخدام شخص أو عدة أشخاص لأسلحة الصوت لترهيب و تهديد المجنى عليهم, أو استخدامها فى جريمة انتحال شخصية أحد أفراد الأمن, أو فى جرائم النصب, و ذلك لاقناع المجنى عليهم بصفة معينة تتطلب حمل السلاح, فهنا لا يتم المعاقبة على جريمة  حمل سلاح بدون ترخيص, لأنه ليس سلاح حقيقى, و انما يتم المعاقبة على الجريمة التى تم استخدام سلاح الصوت فيها لاتمامها.

والخلاصة أن :
حمل سلاح الصوت لا يعتبر جريمة, و لا يعاقب حامل السلاح بأية عقوبة , باستثناء الحالة التى تم ذكرها
.

1 comments:

  1. ياريت توضح لنا عقوبه حمل سلاح بدون ترخيص
    و عقوبة استخدام سلاح غير مرخص
    وشكرا يا استاذ حسن

    ردحذف