صيغة صحيفة دعوى تعويض عن حادث قطار

إنه فى يوم .............. الموافق  /  / ۲۰۱۵ .
بناء على طلب السيد / ..................... – بصفته وليا طبيعيا على نجله / .......................... 
ومحله المختار مكتب الاستاذ / ...................  المحامى الكائن فى ............................ .  
انا                     محضر محكمة                        الجزئية  انتقلت واعلنت كلا من :-

اولا : السيد / وزير النقل و المواصلات – بصفته – ويعلن سيادته بهيئة قضايا الدولة بمجمع التحرير
مخاطبا مع / ...........................................................................
ثانيا السيد / رئيس مجلس ادارة هيئة السكك الحديد – بصفته – ويعلن فى مقر عمله بمحطة سكة حديد مصر بشارع رمسيس – ميدان رمسيس .
مخاطبا مع / .................................................................................

واعلنتهما بالاتى

بتاريخ ۱۵/۳/۲۰۱۲ كان نجل الطالب السيد / ...................... يقف بجوار مزلقان ام خنان بالتوك توك الخاص به واثناء ذلك فوجئ نجل الطالب بقدوم احد القطارات ومروره من المزلقان بسرعة رغم ان المزلقان كان مفتوحا للمارة مما يدل على عدم قدوم اى قطار و لا يوجد حارس للمزلقان فاصدم القطار بالمرحوم / ............. الذى كان يقود دراجة بخارية ( فيسبا) ونتيجة اصدام القطار به فان الفيسبا التى كان يقودها المجنى عليه ارتطمت بنجل الطالب وادت الى اصابته بالاصابات الواردة بالتقرير المرفق بالمحضر وهى كسر بعظام الفك العلوى وسقوط سنتين ( القاطعتين العلويين ) وكدمات وتجمعات دموية متعددة.
وقد تحرر عن ذلك المحضر رقم ............... لسنة ۲۰۱۲ ادارى الحوامدية والذى اخذ فيما بعد رقم ......... لسنة ۲۰۱۲ عوارض الحوامدية . وبذلك المحضر حضر كلا من السيد / ............... والسيد / .................. ( شهود الواقعة ) وقرر كلا منهما انه كان يمر من مزلقان ام خنان اثناء حدوث الواقعة وان المزلقان كان مفتوحا وان القطار صدم المتوفى الى رحمة الله امام كل الناس ولم يكن هناك اى اشارات او تنبيهات تفيد قدوم اى قطارات ولم يكن هناك حارس على المزلقان .
وبتاريخ ۲۹/۳/۲۰۱۲ قررت النيابة العامة حفظ المحضر بعد سماع اقوال شهود الواقعة واهلية المجنى عليه واقوال نجل الطالب .
وحيت تنص المادة ۱٦۳ من القانون المدنى على انه :-
” كل خطأ سبب ضررا للغير يلزم من ارتكبه بالتعويض.”
وتنص المادة ۱٦۹ من القانون المدني :-
” إذا تعدد المسئولون عن عمل ضار كانوا متضامنين في التزامهم بتعويض الضرر ، وتكون المسئولية فيما بينهم بالتساوي ، إلا إذا عين القاضي نصيب كل منهم في التعويض . “
كما تنص المادة ۱۷٤ من القانون المدنى تنص على انه :-
( ۱ ) يكون المتبوع مسئولا عن الضرر الذى يحدثه تابعه بعمله غير المشروع ، متى كان واقعا منه فى حال تأدية وظيفته أو بسببها.
( ۲ ) وتقوم رابطة التبعية ، ولو لم يكن المتبوع حرا فى اختيار تابعه ، متى كانت له عليه سلطة فعليه فى رقابته وفى توجيهه.
كما ان وحيث ان المادة ۱۷۸ من القانون المدنى تنص على انه :-
كل من تولى حراسة أشياء تتطلب حراستها عناية خاصة أو حراسة آلات ميكانيكية يكون مسئولا عما تحدثه هذه الأشياء من ضرر ، ما لم يثبت أن وقوع الضرر كان بسبب أجنبى لا يد له فيه ، هذا مع عدم الإخلال بما يرد فى ذلك من أحكام خاصة.
وبتطبيق ذلك على واقعات الدعوى يتضح لعدلكم ان المسئولية مشتركة ومتضامنة بين المعلن اليهما اللذين لم يتخذا الحيطة والحذر لمنع حدوث الواقعة . فلم يتم تعيين حارس على المزلقان ولم توضع اى اشارات تفيد بدخول القطار الى المزلقان . كما لم يتم غلق المزلقان لمنع مرور المواطنين به .. كل ذلك ادى الى اصدام القطار بالمرحوم / تامر محمد عبدالسلام والذى ارتطم بالفيسبا الخاصة به بنجل الطالب الذى لا ناقة له ولا جمل ولم يصدر منه اى خطأ . كما ان ارتطامه بنجل الطالب واحداث الاصابات الواردة بالتقرير المرفق كان نتيجة خطأ المعلن اليهما وكان نتيجة مباشرة لخطئهما فلولا خطأ المعلن اليهما لما اصدم القطار بالمجنى عليه ولو لم يصطدم القطار بالمجنى عليه لما اصطدم هذا الاخير بنجل الطالب . وبالتالى تكون الاضرار والاصابات التى حدثت بنجل الطالب ناتجة عن خطأ المعلن اليهما كما ان علاقة السببية بين الخطأ والضرر متوافرة على النحو السالف ذكره . وما اكده شاهدى الواقعة . مما يحق معه للطالب المطالبة بالتعويض .
التعويض المادى
المقر قانونا ان : ” القاضى وهو يقدر التعويض عن تفويت الفرصة ينطر الى اى حد كان الاحتمال على تفويت الفرصة قائما من عدمه ويتعين على المحكمة ان تاخذ جانب الحيطة وان تتوخى المبالغة فى تقدير الاحتمال فى تفويت الفرصة ”
( المسئولية المدنية فى ضوء الفقه والقضاء – الديناصورى الشواربى ۱٦۱ طبعة ۱۹۸۸ )
- لما كان ذلك كذلك وكان الحادث الاليم موضوع الدعوى اصيب فيه نجل الطالب بالاصابات الموصوفة بالتقرير الطبى المرفق وتم اجراء عمليات جراحية له فان ذلك اثر على حياة الطالب وسوف يؤثر عليه مستقبلا حيث ان كسر فكه ادى الى تشوهات فى وجهه كما انه وكما هو واضح باوراق المحضر انهكان يعمل على توك توك ولا شك ان هذا الحادث اقعده عن الحركة وفوت منه فرصة البحث عن لقمه عيشة بالاضافة الى ما تكبده من نفقات لاصلاح ما افسدته الحادث فى فكه والكدمات الواردة بالتقرير . فلعل مبلغ ٤۰۰۰۰ جنيها ( فقط اربعون الف جنيها ) يكون جابرا له عن الاضرار المادية التى اصيب بها .
الضرر الادبى
الضرر الادبى هو الذى يصيب الشخص فى شعوره واحاسيسه ولقد نظم المشرع الضرر الادبى وجعله حقا للمضرور وجعله لا يقل فى قيمته عن الضرر المادى ولقد جاء هذا الحادث الاليم ليصيب الطالب بالعديد من الاضرار الادبية والمعنوية والتى لم يمحيها الزمن وبعد ان كان شاب فى مقتبل العمر يغدو ويروح هنا وهناك يزهو بشكله الذى منحه له الله تعالى اصبح يتوارى عن الناس حتى لا يرى احدا التشوهات التى حدثت بفكه بالاضافة الى اسنانه التى تم تكسيرها ولاشك ان ذلك اصابه ومازال يصيبه بالحزن والاسى . فلعل مبلغ ٤۰۰۰۰ جبيها ( اربعون الف جنيها ) يكون جابرا له عن الاضرار الادبية التى اصيب بها .
وقد تقدم الطالب الى لجنة فض المنازعات بهيئة السكة الحديد بالطلب رقم ......... لسنة ۲۰۱٤ والذى اصدرت فيه اللجنة قرارها بجلسة ۲۲/ ۱۱ /۲۰۱٤ برفض الطلب
- لكل ما سبق ولما تراه عدالة المحكمة من اسباب افضل فان الطالب قد اقام الاستئناف الماثل للقضاء له بطلباته .

بناء عليه

انا المحضر سالف الذكر قد انتقلت فى التاريخ اعلاه حيث اقامة المعلن اليهما وسلمت كل منهما صورة من هذا وكلفتهما بالحضور امام محكمة شمال القاهرة الابتدائية الكائن مقرها بميدان العباسية امام برج مصر للسياحة امام الدائرة ( ) تعويضات بجلستها التى ستنعقد بها علنا يوم ............ المافق / / ۲۰۱۵ الساعة الثامنة صباحا وما بعدها وذلك ليسمع المعلن اليهما الحكم متضامنين بصفتهما بان يؤديا للطالب بصفته مبلغ وقدره ۸۰۰۰۰ جنيها ( فقط ثمانون الف جنيها مصريا ) تعويضا عن الضرار المادية والادبية التى اصيب بها الطالب مع الزامه بالمصروفات ومقابل اتعاب المحاماه عن الدرجتين .
” مع حفظ كافة حقوق الطالبة السابقة والحالية والمستقبلة “
ولاجل العلم / ,,,,,,,,,,,,,,,,,,

كتابة تعليق :

أحدث أقدم